قيادي في متحدون : المؤسسات الصحية في نينوى تتعرض للانهيار

مركز بغداد لدراسات حقوق الانسان |

أكد القيادي في ائتلاف متحدون محمد إقبال، الأحد، أن المؤسسات الصحية في نينوى تتعرض للانهيار الكامل، فيما طالب الحكومة الاتحادية بمعالجة الواقع الصحي “الصعب” في المحافظة وبشكل عاجل.

وقال إقبال في بيان تلقى “مركز بغداد” نسخة منه، إن “نينوى تعاني اليوم من قلة في الكوادر الطبية ونقص حاد في كافة المستلزمات الطبية الضرورية وخاصة المتعلق منها بإجراء العمليات الجراحية الضرورية”، مضيفا أن “مادة التخدير قد نفدت من المحافظة بشكل كامل، ما يعني وفاة العشرات من المرضى”.

وناشد إقبال حكومة إقليم كردستان “دعم الجانب الصحي في محافظة نينوى والتعاون مع المنظمات الدولية من اجل تسهيل عمليات نقل المساعدات الطبية والمستلزمات الصحية إلى مستشفيات المحافظة بشكل عاجل لإنقاذ أرواح المواطنين”.