ميليشيات الحشد الشيعي تستولي على آليات بلدية سامراء

مركز بغداد لحقوق الإنسان|

قال مسؤول محلي من مجلس محافظة صلاح الدين إن ميليشيات الحشد الشيعي استولت على الآليات التابعة للبلدية وصارت تستخدمها لأغراض أخرى غير خدمية.

وقال المصدر إن ميليشيات الحشد الشيعي استولوا على الجرافات (الشفلات) واستخدموها لأغراض تسوية الطرق الوعرة التي تستخدمها الميليشيات وفي تجريف البساتين والمنازل وإقامة السواتر وغيرها بينما استخدموا الشاحنات المخصصة للتنظيف في التنقل.

وبين المصدر إن مدينة سامراء تعاني الآن من نقص الخدمات وعدم قدرة البلدية على الإيفاء بالتزاماتها.