أزمة النازحين تزداد سوءا مع بدء العام الدراسي

مركز بغداد لدراسات حقوق الإنسان|

مع اقتراب فصل الشتاء وبدء العام الدراسي الجديد تزداد أوضاع النازحين سوءا إذ أوجبت مديريات التربية إخلاء المدارس التي يشغلها النازحون لبدء الموسم الدراسي.

نازحون في كركوك عبروا عن قلقهم البالغ لمصيرهم ومصيرهم عوائلهم الذين سيواجهون ظروفا صعبة خاصة مع حلول فصل الشتاء وانخفاض درجات الحرارة وسقوط الأمطار.

مسؤول في مديرية تربية كركوك أكد أن (550) مدرسة تابعة لمديريته يشغلها نازحون من المحافظة ومن مناطق أخرى تشهد عمليات عسكرية.

وقال إن قرار وزارةِ التربيةِ بتأجيلِ الدوامِ الرسمي لغايةِ الثاني والعشرين من شهرِ تشرينِ الأول ليس حلا مناسبا، متسائلا وماذا بعد 22 تشرين الأول؟

ناشطون في مجال الإغاثة أكدوا حاجة النازحين لمخيمات كبيرة تتوفر فيها الخدمات ومدارس للأطفال الذين حرموا من الدراسة.