مدارس الفلوجة تفتح أبوابها رغم أوضاعها الإنسانية الصعبة

مركز بغداد لحقوق الإنسان|

قال أحد الناشطين في مدينة الفلوجة إن مدارس المدينة فتحت أبوابها أمام الطلبة على الرغم من الأوضاع الإنسانية بالغة الصعوبة التي تمر بها المدينة، وقال إن مدرسة سكينة كانت من بين المدارس التي فتحت أبوابها أمام المراحل الابتدائية والمتوسطة والإعدادية.