مقتل طفل رضيع وفتى في الفلوجة بقصف القوات الحكومية

مركز بغداد لحقوق الإنسان|

قال شهود عيان من مدينة الفلوجة إن الطائرات الحكومية ومدفعية ميليشيات الحشد الشيعي المتواجدة على أطراف المدينة استهدفت المدنيين ومنازلهم وسط المدينة. وأدى القصف لسقوط عشرات القتلى والجرحى بينهم نساء وأطفال وجميعهم مدنيون.

وقال أحد الشهود إن مدفعية الميليشيات استهدفت حي المعتصم وتسببت بمقتل طفل رضيع وفتى يبلغ من العمر اثني عشر عاما.