البراميل المتفجرة تحصد أرواح 43 مدنيا في الفلوجة

مركز بغاد لحقوق الإنسان|

قال شهود عيان من مدينة الفلوجة إن 43 مدنيا سقطوا في الفلوجة نتيجة القصف الحكومي بالبراميل المتفجرة، وأكدوا أن طائرات حربية تابعة للحكومة ألقت براميل متفجرة على أحياءنزال والشهداء والأندلس والمعتصم والجولان والجمهورية و7 نيسان.

وقال شاهد عيان من مستشفى الفلوجة العام إن أغلب الضحايا هم من الأطفال والنساء.

وقال الدكتور الطبيب أحمد الشامي وهو رئيس الأطباء المقيمين في مستشفى الفلوجة إن القصف أسفر عن مقتل 18 شخصا بينهم عدد من الأطفال وجرح 25 آخرين بينهم 7 أطفال و6 نساء.